مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

أنثى دولفين في حضرة علماء علوم البحار بالغردقة

116

 

حمل أحد شواطئ مدينة الغردقة، جثة لأحد الدرافيل النافقة، على سطح المياه المقابل للأكواريوم.

بدوره شكل دكتور محمود دار مدير معهد علوم البحار فرع الغردقة، لجنة للتعامل السريع مع الموقف، ضمت الدكتور محمود معاطي، مدرس الأحيار البحرية بالفرع، وعلام إسماعيل  مسئول التحنيط ، ومحمد احمداني مشرف اكواريوم، وعبد الكريم رشوان أحد  أفراد الأمن، و محمد مراد  فرد أمن، ،  و محمود الطيب فني بالفرع، وأيمن أمين ،فني.

حيث قاموا بسحب جثة الدولفين، لأقرب منطقة شاطئية، وبعد المعاينة والتصوير، تبين أن

 

الدرفيل النافق من نوع الدرفيل ذو الأنف الزجاجي، نوع الحيوان النافق أنثى ناضجة مكتملة النمو بطول 237 سم، لا توجد عليها أي إصابات لعض او ضرب رفاس مركب.

وكشف الفريق البحثي أنه يوجد آثار حبال على منطقة الرقبة والبطن مما يدل على أنها على الأرجح نفقت نتيجة وقوعها في شبك أحد الصيادين وتم التخلص منها بإلقائها في البحر بعد نفوقها.

وفي ذات السياق أكد دكتور  محمود دار، مدير معهد علوم البحار، فرع الغردقة أن حالة الجثة سيئة نوعا ما حيث يوجد اهتراء وتهتك بالجلد في مناطق متفرقة من الجسم.

وأوضح أن جثة الدولفين النافق في حالة سيئة ومتآكل في معظم أجزائه ولا يصلح للتحنيط لذا تم بدفنه في المدفن الصحي بالمعهد لمثل هذه الحالات بوجود المختصين من المحميات وتم تجهيز حفرة عميقة لدفن الدولفين.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.