مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

أمريكا تحذر: الاتصالات عبر الأقمار الصناعية مهددة بعد تعطيل شبكة Viasat

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

تحث أمريكا مزودي الاتصالات عبر الأقمار الصناعية على توخي الحذر من محاولات القرصنة المحتملة بعد أن تسبب هجوم إلكتروني في اضطراب كبير بشبكة Viasat الفضائية.

– تفاصيل الهجوم الإلكتروني على شبكة Viasat

في الشهر الماضي عانت خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية الخاصة بشركة Viasat، ومقرها الولايات المتحدة، من انقطاع كبير للمستخدمين في أوكرانيا وعبر أوروبا، بعد أن بدأت روسيا في غزو البلاد.

كان الاضطراب سيئًا للغاية لدرجة أنه شل عشرات الآلاف من أجهزة المودم عبر الأقمار الصناعية، وسبب خسارة كبيرة للاتصالات لأوكرانيا خلال المراحل الأولى من حربها مع روسيا ، وفقًا لرويترز.

ردًا على ذلك الأمر ورد أن وكالة الأمن القومي الأمريكية تعاونت مع المخابرات الفرنسية والأوكرانية لتحديد ما إذا كان الانقطاع ناتجًا عن تخريب عن بُعد من قراصنة روس.

وشركة Viasat لم تعلق على ذلك لكنها كانت قالت سابقًا إنها تعمل مع سلطات إنفاذ القانون للتحقيق في الحادث. موضحة: “الشبكة مستقرة ونقوم باستعادة الخدمة وإعادة تنشيط المحطات المتأثرة بأسرع ما يمكن”.

في غضون ذلك نشر مكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية توصيات حول كيفية قيام مشغلي الأقمار الصناعية بتعزيز دفاعات تكنولوجيا المعلومات الخاصة بهم لمنع الاختراق، كما يتضمن ذلك تثبيت المراقبة على معدات الاتصال عبر الأقمار الصناعية الخاصة بهم؛ للبحث عن علامات حركة المرور الشاذة، واستخدام المصادقة متعددة العوامل كلما أمكن ذلك.

يذكر أن الوكالات بأمريكا حثت أيضًا مزودي الاتصالات عبر الأقمار الصناعية على “خفض عتبة الإبلاغ ومشاركة مؤشرات النشاط السيبراني الضار” مع السلطات الأمريكية.

وأرسل مكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية الأمريكية التنبيه يوم الخميس، قائلين إنهما “على دراية بالتهديدات المحتملة لاتصالات الأقمار الصناعية الأمريكية والدولية”، كما استشهدت الوكالات بـ “الوضع الجيوسياسي الحالي”، في إشارة إلى غزو روسيا لأوكرانيا، كسبب للقلق. وأضافت الوكالات: “يمكن للتدخلات الناجحة في شبكات SATCOM أن تصنع مخاطر في بيئات عملاء مزودي شبكات SATCOM”.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

أفضل البرامج المضادة للفيروسات في عام 2022

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.