مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

أكوا باور توقّع مذكرة تفاهم مع بنك التصدير والاستيراد السعودي لتطوير مبادرات تبادل المعرفة في مجال تمويل المشاريع

أستمع الي المقال


أعلنت أكوا باور، المطور والمستثمر والمشغل الرائد في مجال توليد الطاقة والمياه المحلاة ومحطات الهيدروجين الأخضر اليوم، عن توقيع مذكرة تفاهم مع بنك التصدير والاستيراد السعودي. وتمثل المذكرة اتفاقية واسعة النطاق تركز في بنودها على تبادل المعرفة والخبرات في مجال ائتمان الصادرات، من أجل تسهيل وتنمية الصادرات المحلية والاستثمارات الخارجية للشركات والمؤسسات الوطنية. حيث ستعزز مذكرة التفاهم نمو المحتوى المحلي والصادرات السعودية في المشاريع الدولية والاستثمارات الرأسمالية في الخارج. والذي يؤدي بذلك إلى خلق فرص عمل جديده وتعزز النمو الاقتصادي داخل المملكة وخارجها.

وأشار معالي المهندس سعد بن عبدالعزيز الخلب، الرئيس التنفيذي لبنك التصدير والاستيراد السعودي: “إلى أن البنك يعمل على تنويع شراكاته وتوسيعها مع المؤسسات المحلية والدولية، مؤكداً الاستمرار في عقد الشراكات والاتفاقيات لدعم وتنويع المنتجات التمويلية وابتكار حلول تمويلية وائتمانية جاذبة تلبي تطلعات الشركاء والمستفيدين؛ مما يعزز تنافسية المنتج السعودي ويزيد الأثر الاقتصادي للصادرات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي وتنويع الاقتصاد البديل كهدف إستراتيجي لدى الدولة يدعم رؤية المملكة 2030 وتطلعاتها لبناء اقتصاد مزدهر ومستدام”.

من جانبه قال محمد بن عبدالله أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور في إطار تعليقه على هذه الاتفاقية: “تعد أكوا باور شركة سعودية رائدة وعلى قدرٍ عالٍ من الخبرة في مجال تمويل المشاريع، بما في ذلك العمل مع وكالات ائتمان الصادرات العالمية من خلال تعاوننا المباشر معها والذي بدوره يمكننا من تبادل المعرفة بطرق فعالة من أجل بناء القدرات الوطنية لتمويل المشاريع. ومن هذا المنطلق، فإننا ننظر بعين التقدير إلى هذه الاتفاقية مع بنك التصدير والاستيراد السعودي، ونتطلع إلى مشاركة منسوبيه في مشاريعنا، لاسيما وأننا نواصل تقديم الحلول التي تعود بالمنافع الاقتصادية على المملكة، وتدعم الأهداف الطموحة لرؤية 2030”.

الجدير بالذكر أن بنك التصدير والاستيراد السعودي يقدم منتجات التمويل لعمليات التصدير وتقديم الضمانات والتأمين على الائتمان، فضلاً عن تسهيلات أخرى بهدف تعزيز الثقة في الصادرات السعودية، وتسهيل دخولها إلى أسواق جديدة وذلك ضمن جهود البنك في إطار اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -رعاها الله- بتعزيز وتمكين الصادرات غير النفطية وزيادة أثرها في تنمية الاقتصاد الوطني، وذلك بتناغم تام مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 وتطلعاتها لتصدير المزيد من المنتجات السعودية غير النفطية للإسهام في تنويع اقتصاد المملكة، وتوسيع قاعدة صادراتها غير النفطية، وزيادة قدرة الشركات السعودية في مختلف القطاعات على المنافسة في الأسواق العالمية.

يشار إلى أن مهمة أكوا باور تتمثل في توفير الكهرباء والمياه المحلاة على نحو موثوق ومسؤولة وبكلفة منخفضة، من أجل دعم التنمية المستدامة والاجتماعية والاقتصادية للمجتمعات والدول التي تعمل فيها.

 

من “نيوم” للعالم.. الهيدروجين الأخضر وحياة مليئة بالرفاهية

 

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

 

 

 

 

 

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.