مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

أزمة أشباه الموصلات تضرب شركات الكاميرات العالمية

عالم التكنولوجيا      ترجمة

 

يبدو أن الأزمة العالمية لنقص الرقائق وأشباه الموصلات التى أصابت شركات التكنولوجيا قد وصل تأثيرها بقوة إلى شركات تصنيع كاميرات التصوير، وعلى رأسها شركة Sony اليابانية الرائدة في هذا المجال.

وقد نشرت شركة Sony اليابانية إشعارًا على موقعها عبر الإنترنت حول هذه المشكلة؛ لإعلام المستهلكين بأنها ستتوقف عن إنتاج خمسة أنظمة للكاميرات وملحق بسبب النقص العالمي في أشباه الموصلات، كما أبلغت جميع تجار التجزئة بإلغاء كل الطلبات.

وتعانى شركة Sony في الفترة الحالية من نقص شديد في الكاميرات من طرازي Alpha 7 II وAlpha 6400؛ حيث أوقفت عددًا كبيرًا من عمليات الشراء لهذين الطرازين؛ نظرًا لقلة المعروض منهما وكثرة الطلب.

أزمة أشباه الموصلات تضرب شركات الكاميرات العالمية
أزمة أشباه الموصلات تضرب شركات الكاميرات العالمية

 

على صعيد متصل تعاني العديد من الشركات الرائدة في مجال الكاميرات من نقص مخزون الكاميرات بشكل شديد؛ منها شركتا Canon وNikon.

ومن المتوقع أن تستمر أزمة نقص الرقائق وأشباه الموصلات حتى النصف الثاني من العام القادم 2022، كما ستؤدى هذه الأزمة لارتفاع كبير في الأسعار.

يذكر أن نقص الرقائق قد أدى إلى نقص عالمي غير مسبوق بقطاع السيارات. وتُعد شركات، مثل: فورد وتويوتا ونيسان وفولكس فاجن وفيات كرايسلر، من بين شركات صناعة السيارات العالمية التي قلّصت الإنتاج، كما أعلنت شركات صناعة السيارات الأخرى عن أنها ستفشل على الأرجح في تحقيق أهدافها لعام 2021.

وليست شركات صناعة السيارات وحدها هي التي تواجه مشكلة، فقد تسبب نقص الرقائق في نقص واسع النطاق بكل شيء، بدءًا من الإلكترونيات ومرورًا بالأجهزة الطبية وصولًا إلى التكنولوجيا ومعدات الشبكات.

وعلى سبيل المثال لا الحصر: انتقلت مشكلة النقص العالمي في أشباه الموصلات، الذي عطل بالفعل التصنيع في شركات صناعة السيارات مثل “Tesla” وإنتاج وحدات تحكم ألعاب Playstation 5 من “Sony”، إلى قطاع الأجهزة المنزلية بالصين.

 

المصدر:

 Production halted on 3 Sony cameras due to chip shortage

 

اقرأ أيضًا:

سامسونج تبني مصنعًا لإنتاج أشباه الموصلات بتكلفة 17 مليار دولار

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.